Rabu, 08 Juli 2009

بعد الإفراج عن النائب أبو سالم
الغول: الاحتلال لا يزال يختطف 36 نائبًا من نواب الشرعية وثلاثة وزراء سابقين
[ 07/07/2009 - 09:59 م ]
غزة - المركز الفلسطيني للإعلام

أبرق وزير شؤون الأسرى والمحرَّرين المستشار محمد فرج الغول بالتهنئة الحارَّة إلى النائب عن الحركة الإسلامية عن دائرة القدس الدكتور إبراهيم أبو سالم بإطلاق سراحه بعد قضاء فترة محكوميته البالغة 38 شهرًا.
أوضح الغول في بيان له الثلاثاء (7-7) تلقَّى "المركز الفلسطيني للإعلام" نسخةً منه: "إنه بتحرُّر النائب أبو سالم من سجون الاحتلال يصل عدد النواب المختطَفين في السجون إلى 36 نائبًا من أصل 132 نائبًا، بالإضافة إلى 3 وزراء سابقين من الحكومة العاشرة، وهم: وصفي قبها وزير الأسرى السابق؛ والذي جدَّد له الاحتلال الاعتقال الإداري للمرة الخامسة، ووزير التربية والتعليم السابق ناصر الدين الشاعر؛ والذي اختُطف قبل ثلاثة أشهر في الحملة التي شنَّتها سلطات الاحتلال بعد تعثُّر صفقة التبادل مع شاليط، وتمَّ إحالته إلى الاعتقال الإداري لمدة 6 شهور، ووزير الحكم المحلي المهندس عيسى الجعبري، الذي اختُطف في أوائل كانون الثاني (يناير) من العام الحالي أثناء الحرب على قطاع غزة.
وأشار الغول إلى أن اختطاف النواب والوزراء غير قانويٍّ ومخالفٌ لأبسط القوانين والمعاهدات الدولية، التي لا تُجيز تفتيش من يملكون الحصانة البرلمانية، فضلاً عن اختطافهم ومحاكمتهم وممارسة كافة أساليب التضييق والتنكيل بحقهم بهدف إذلالهم وإهانتهم.
وطالب المجتمع الدولي الذي يدَّعي بأنه حارسُ القانون الدولي بتطبيق القوانين على الجميع، وألاَّ يرى بعين واحدة.

Tidak ada komentar:

Poskan Komentar